Wednesday, July 11, 2012

من وحي المذاكرة 2




كان المكان حولي مظلــــــــــــــــم جـــــــــدا


و لا اري شيء من حوليــــــــــــــــــــــــــــ


حاولت النهوض مــــــرارا و تكـــــــــــرارا


و لكن جسدي كان متعب للغايــــــــــــــــــة


و لا يقدر حتي علي الحركة او علي الكلام


و لكن ما هذا الظلام الذي انا بـــــــــــــــــه؟؟؟؟


انه ظلام حالك لم اعتد عليه من قبـــــــــــل


في الحقيقة لا اعرفـــــــــــــــــــــــــــــــــــ


هناك احتمالان فقط لما انا بــــــــــــــــــــه


اما ان اكون قد عميــــــــــــــــــــــــــــــت 


و انا لا ارجح ذلك الامـــــــــــــــــــــــــــر


و اما ان اكون مــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــت


ولكن هل جاء موعــــــــــــــــــــــــــــــدي


و ان لم يـــــــــــــــــــــــــــــكن هذا او ذاك


فما الذي انا بــــــــــــــــــــــــــــــــــه الان


انني غير قادرة علي الرؤية مطلقــــــــــا


ولا اشعر باحد حوليـــــــــــــــــــــــــــــ


و لم الجميع تركني و رحل في هذا الظلام ؟؟؟؟


انهم جميعا يعلمون انني لا احبه مطلقــا


نعم انني اخشاه جـــــــــــــــــــــــــــــدا 


بدأت اشعر بتعب شديـــــــــــــــــــــــد


فذهبت في سبات عميـــــــــــــــــــــق 


ثم استيقظـــــــــــــــــــــــــــــــــــــت 


لا اعرف كم الساعة او الفترة التي نمتها


و لكن هذه المرة كنت قادرة علي النهوض


بدات اسير في هذا المكان الذي لا اعرفه


ظليت انادي و انادي حتي يسمعني احد او يهتم بامري


و لكن ما من مجيــــــــــــــــــــــــــــــب


ثم بدات في الصياح بهستيريــــــــــــــة


و عندما شعرت بالتعب مما انا بـــــــه


كنت كالطفل التائــــــــــــــــــــــــــــهه 


 لا اعرف ماذا افــــــــــــــــــــــــــــــــعل


فقلت لنفسي انني في حلم و في النهاية ساستيقظ


و لكن ان كان حلما لكنت استيقظـــــــت


حتي تذكرتـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه 


نعم هو وحده من سينقذنـــــــــــــــــــــي 


"اللـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه "


 و اخذت ادعـــــــــــــــــوه و اتوسل اليه ان يخرجني مما انا فيه


او ان اعرف ما الذي يحدث ليـــــــــ؟؟؟؟


و ظللت علي هذا الحال فتـــــــــــــــــــــرة


لم يتغير شيء في بادئ الامـــــــــــــــــــر


و لكنني كنت واثقة به تمام الثقــــــــــــــه


و انه لن يخذلني ابــــــــــــــــــــــــــــــدا


فوجدت المكان الذي انا به قد تغير فجاة


فاصبح مليء بالطبيعة و الاشجار و الحياة


انه لم يعد مظلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم


يا الهي كم انت عظيـــــــــــــــــــــــــــــــم


فشعرت بان روحي قد عادي اليّ مرة اخري


"هكذا هي حياة الواحد منا اذا انشغل عن ربه تصبح مظلمة و سوداء و بلا هدف و معني "


فيـــــــــــــــــا رب ارض عني و اعنني علي ذكرك و شكرك و حسن عبادتك

5 comments:

  1. رغم انها تجيب اكتئاااب :P:P
    بس راااااائعة ^_^

    ReplyDelete
    Replies
    1. ميرسي جدا علي مرورك انا عارفة انها كئيبة شويتين تلاته بس هعتبر الجزء التاني هو التعليق

      Delete

  2. جميل البوست رغم انه طويل وحزين

    تسلم ايدك

    تحياتى

    ReplyDelete
  3. جميلة جدا ،، تدوم الأحاسيس الجميلة وتذهب الحزينة. . كتابتك جميلة اتمنى اشوفها بمجلات شاركي معنا بكتاباتك وابداعاتك في مجلة عروب للمرأة المتميزةرسالتها صنع امرأة ناجحة من خلال مواضيع ونصائح وحملات ومشاريع تعرفي على العدد الاخير من خلال الموقعWww.3oroob.comأو راسلينا بمشاركاتك وابداعاتك على 3oroob.com@gmail.com
    أتمنى رؤية مشاركتك قريبا بالمجلة

    ReplyDelete

  4. عصابة النووى

    نشرت جريـدة المصرى اليوم فى 17 يوليو 2013 قال أحمد إمام، وزير الكهرباء والطاقة فى تصريحات صحفية، بعد إبلاغه بالاستمرار فى منصبه ضمن حكومة الببلاوى، إن البرنامج النووى لتوليد الكهرباء، سيكون أحد أهم محاور قطاع الكهرباء فى الفترة المقبلة.وأضاف:”لدينا برنامج جيد يستهدف إقامة 4 محطات نووية لإنتاج الطاقة،..

    الخبر واضح منه أن عصابة النووى مش ناويين يجبوها البر و كل ما يجئ رئيس يروحوا له لأقناعه بشراء مفاعلات نووية . لماذا نشترى مفاعل نووى تزيد تكلفته على 5.52 مليار إيرو ، و 300 من مراوح توليد طاقة الرياح تنتج ما يعادل مفاعل نووى و تتكلف 900 مليون إيرو فقط؟!!!

    بالرغم من كوارث المفاعلات النووية و أشهرها تشرنوبيل “أوكرانيا”عام 1986 و فوكوشيما “اليابان” عام 2011 مازال هناك فى مصر من المسئولين من يصر على أستغفال و أستحمار الشعب المصرى ، و يسعى جاهدا لأنشاء مفاعلات نووية لتوليد الكهرباء!!!!

    و أصبح واضحا كالشمس أن هناك عصابة منذ عهد حسنى مبارك مرورا بعهد محمد مرسى و حتى الأن تسعى جاهدة منذ سنوات لشراء مفاعلات نووية لمصر و لا يهم و لكنها صفقة العمر لأفراد العصابة من حيث عمولات بمثات الملايين من الدولارات يستطيعوا بها أن يعيشوا هم و عائلاتهم كالملوك فى أى بلد يختاروه فى العالم أما عواقب المفاعلات النووية التى سيكتوى بنارها المصريين فهذا أخر شئ يهم فاقدى الشرف والذمة و الضمير …

    و نحن فى مصرنا نكتب منذ عام 2007 محذرين من مخاطر النووى و منبهين إلى البديل الأكثر أمانا و الأرخص

    ثقافة الهزيمة .. النووى كمان و كمان
    ثقافة الهزيمة .. العتبة الخضراء
    ثقافة الهزيمة .. أرجوك لا تعطنى هذا السرطان

    مزيـــد من التفاصيل و قراءة المقالات بالرابط التالى

    www.ouregypt.us

    ReplyDelete

احب اعرف رأيك حضرتك في الكلام ممكن؟؟؟